"الإمارات الإسلامي" يقدم وديعة "وكالة" الاستثمارية لأجل خمسة أعوام

17 سبتمبر 2014


أعلن "الإمارات الإسلامي"، أحد المؤسسات المالية الإسلامية الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم عن تقديم منتج "وكالة" الإدخاري الجديد لأجل خمس سنوات، والذي يتيح للمتعاملين الاستفادة من معدل ربح بقيمة 2.5% سنوياً، ويهدف إلى تحفيزهم على الإدخار طويل الأجل. ويتوفر المنتج الجديد بمبالغ مالية تبدأ من 100 ألف درهم إماراتي وحتى 25 مليون درهم.

وبحسب أحكام الشريعة الإسلامية، تعرّف "الوكالة" على أنها عقد بين المصرف والمتعامل، حيث يقوم "الموكّل" بإيداع أمواله في المصرف ليعمل الآخر على استثمارها في مشاريع تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية، وهنا تكون المؤسسة المالية هي "الوكيل"، وتتولى مسؤولية القيام بمهام محددة (مثل الاستثمار في الأصول أو البضائع التي تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية) بالنيابة عن المتعامل.

وتتلقى المؤسسة المالية، بصفتها الوكيل، رسوماً على خدماتها، فيما يحصل المودعون أو المستثمرون على العوائد. وسوف يتم توزيع أرباح وديعة "وكالة" للمتعاملين على أساس سنوي، على نقيض خيارات استثمار "وكالة" العادية، والتي يتم فيها الدفع للمودعين عند نهاية الفترة الاستثمارية.

وتتيح منتجات "وكالة" التي تستمر على مدى سنوات عدة، للمتعاملين، تحقيق أرباح معقولة باستخدام أصول وأدوات استثمارية تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية فيما تلزمهم في الوقت ذاته بإدخار مبالغ مالية جيدة خلال فترة محددة. وبالإضافة إلى ذلك، تتوافق معدلات الربح للوكالة السنوية مع قيمة الزكاة المفروضة سنوياً. وعبر توفير معدلات ربح مشابهة لفريضة الزكاة، يتيح "الإمارات الإسلامي" للمتعاملين من المسلمين إمكانية استخدام مدخراتهم بحكمة وبما يتوافق مع التزاماتهم الخاصة بفريضة الزكاة، فضلاً عن اتاحة الفرصة لكافة المتعاملين للاستفادة من معدلات ربح متميزة في الوقت عينه.

ويأتي إطلاق منتج "وكالة" الجديد بعد النجاح الكبير الذي حققته "وديعة رمضان"، ووديعة "وكالة" لأجل أربع سنوات في نهاية عام 2013، وتم تعديل خصائص المنتج الجديد لتنسجم في المضمون والأهداف مع تطلعات وتوقعات المتعاملين. ويتطلب الاستثمار في وديعة "وكالة" من المتعاملين الإبقاء على الأموال المستثمرة مجمدة لمدة خمس سنوات، إذ يؤدي السحب المبكر إلى خسارة الأرباح.