الإمارات الإسلامي يدعم الأسر المتعففة بدار البر بـ 500 ألف درهم

01 مايو 2017

قدم الإمارات الإسلامي للعام الثاني على التوالي دعمًا ماديًا بقيمة 500 ألف درهم إماراتي للجنة الأسر المتعففة بأم القيوين التابعة لجمعية دار البر، وذلك لدعم المستفيدين من البرامج والأنشطة الخيرية والإنسانية للجنة.

وتسلم علي حسن العاصي، رئيس لجنة الأسر المتعففة بأم القيوين، شيك التبرع من عواطف الهرمودي، مدير عام الإدارة التنفيذية في الإمارات الإسلامي.

وقالت عواطف الهرمودي، أن ذلك الدعم يأتي تماشيًا مع أهداف مبادرة «عام الخير» التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإيمانًا بمبدأ المسؤولية الاجتماعية والمساهمة في خدمة المحتاجين والفقراء وتقديم المساعدة اللازمة لهم، وأضافت الهرمودي أن المصرف يحرص على الشراكة والتعاون مع مؤسسات العمل الخيري والإنساني لدعم الأهداف المشتركة عبر التنسيق في العديد من المبادرات والفعاليات الهادفة.

من جانبه تقدم العاصي، بالشكر والتقدير للإمارات الإسلامي، على دعمهم الإنساني لأنشطة لجنة الأسر المتعففة، وتعاونهم المثمر في تقديم المساعدة الإنسانية للأسر المتعففة ومد يد العون لهم، وأهدى درع جمعية دار البر إلى المصرف، مثمنًا جهودهم الخيرية والإنسانية.



Top