"الإمارات الإسلامي" يواصل صقل المهارات الوطنية القيادية عبر برامجه التدريبية وورش العمل المتخصصة

 

26 يوليو 2021: اختتم الإمارات الإسلامي، أحد المؤسسات المالية الإسلامية الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، مؤخراً برنامجه التدريبي المكون من ثلاث مراحل لصقل المهارات القيادية الواعدة بالتعاون مع "هولت اشريدج للتعليم التنفيذي".

وعبر تجارب المحاكاة الغامرة، قدم البرنامج التعليمي الفريد من نوعه تدريبات مكثفة مدعومة بخبرات قيادية خلال أيام معدودة عبر طرح سيناريوهات عملية واقعية لتمكين المشاركين من اكتساب المهارات القيادية ومساعدتهم على اتخاذ القرارات والاستجابة المناسبة للتحديات والمواقف الصعبة. وأعقب ذلك جلسات مكثفة لتقييم أدائهم والارتقاء بمفاهيم الوعي الذاتي والمرونة، إضافة إلى تعزيز قدرتهم على التفكير والعمل تحت الضغوطات، وجلسات حول السلامة النفسية وبناء ثقافة مؤسسية تشجع على طرح الآراء والمقترحات والانطباعات.

وفي هذا السياق، قال صلاح محمد أمين، الرئيس التنفيذي في "الإمارات الإسلامي": "يشهد القطاع المصرفي مرحلة متسارعة من النمو والتطور، وباعتبارنا مؤسسة مالية إسلامية رائدة نشأت ونمت في دولة الإمارات العربية المتحدة، نفخر بالتزامنا المتواصل تجاه إعداد المهارات الوطنية وضمان استعدادها لمواكبة المستقبل. ونثمن عالياً المهارات المتميزة التي تتمتع بها كوادرنا الوطنية، ونؤمن بقدرتها على المساهمة بدور محوري في بناء مستقبل القطاع المصرفي، ومن خلال هذه الورش المتخصصة نهدف إلى دفع عجلة التطوير المهني وتعزيز الأداء والإنتاجية لدى الموظفين".

من جهته، قال مروان سالم أبونواس، رئيس قسم الموارد البشرية في "الإمارات الإسلامي": "لطالما أدرك ’الإمارات الإسلامي‘ أهمية توفير فرص النمو المهني لموظفيه، ويمثل الاستثمار في تنمية مهاراتهم وقدراتهم واحدة من أبرز أولوياتنا على الدوام. ويسعدنا اليوم أن نشهد النجاح اللافت لورشة العمل التي ننظمها بالتعاون مع ’هولت اشريدج للتعليم التنفيذي‘، وكلنا ثقة بقدرتها على إثراء معارف قادة القطاع المستقبليين وتزويدهم بالمهارات اللازمة لتحقيق النجاح المتواصل".